مدرسة الطلائع الاسلامية التجريبية للغات

منتدي الروضة .. بمدرسة الطلائع التجريبية للغات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيفية التعامل مع الطفل العنيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Miss Aya
Admin
avatar

المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 09/08/2013
العمر : 26

مُساهمةموضوع: كيفية التعامل مع الطفل العنيد   الخميس أكتوبر 31, 2013 11:51 pm

كيفية التعامل مع الطفل العنيد،افضل النصائح للتعامل مع الطفل العنيد




يجب تغير موضوع عناد الطفل وشغله بشيء آخر إذا كان صغيرا ومناقشته والتفاهم معه في مناخ من الود والحب إذا كان كبيرا على الأهل التحلي بالهدوء في التعامل مع عناد الطفل لأن مقابلة العناد بعناد مثله أو بالصراخ يأتي بنتيجة عكسية ويساعد الوالدين على ضبط انفعالهما والتعامل مع الطفل بطريقة هادئة


لعناد سلوك لفظي أو حركي يعبر عن عدم رغبة الشخص في تنفيذ ما يطلب منه بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ويصاحب هذا السلوك انفعال سلبي أو غير سار من خلال التوتر الذي ينشأ بسبب الخلاف بين طرفي العناد. وفي مرحلة الطفولة يظهر سلوك العناد لدى الأطفال بشكل واضح، خاصة في مرحلة الطفولة المبكرة (2 إلى 6 سنوات)، التي تظهر فيها نوبات الغضب المصحوب بالإحتجاج اللفظي، والأخذ بالثأر أحيانا، خاصة عند حرمان الطفل من إشباع بعض حاجاته، وفي مواقف الإحباط أو الصراع، وتصبح كلمة "لا" معتاد سماعها من الطفل تجاه طلبات الوالدين منه. 
صورة توضيحية - تصوير: Thinkstock

يؤدي هذا العناد إلى توتر العلاقة بين الآباء والأبناء، وربما يصبح عائقا للتواصل الجيد بينهم، وقد يترتب عليه العديد من المشكلات المستقبلية لدى الأبناء. فكيف يتعامل الآباء مع هذا السلوك بطريقة ناجحة؟
1- الإستجابة لطلباته المعقولة والمقبولة، وتجنب كثرة الـ"لا" والمرفوضات التي تُضيّق الخناق عليه وتدعوه للعناد.
2- مراعاة الحال والظروف التي عليها يكون عليها الطفل حين يطلب منه القيام بعمل ما، والحرص على عدم وضعه في ظروف ومواقف تكون استجابته المتوقعة فيها رفض ما يطلب منه، كأن يطلب منه أن يرتب حجرته وهو مستغرق في اللعب، ففي الغالب سيكون رد فعله هو الرفض.
3- عدم توقع أن ينفذ ما يطلب منه بشكل فوري، وترك مساحة له من الوقت لتنفيذ هذه الطلبات.
4- التغاضي عن بعض أخطاء الطفل الصغيرة، والتي لم يدرك أن والديه رأوه وهو يقوم بها.
5- الحرص على تجنب مقارنته أو لومه أو نقده أو جرح مشاعره أمام الآخرين، فقد يدفعه ذلك للعناد، كرد فعل على ما فعل معه.
6- مصاحبته، والاستماع إليه، وتفهم مبرراته وما يغضبه، وترك فرصة له للتحدث والتعبير عن نفسه.
7- ملاحظة سلوكيات الطفل ورغباته وما يقبل عليه وما يرفضه، وما هي احتياجاته، وهل يقول "لا" لكل ما يطلب منه، أم لأمور محددة مثل نوع معين من الطعام أو الذهاب إلى النوم مبكرا أو ارتداء ملابس معينة في أوقات معينة؟ وهل طريقة طرح هذه الأمور دائما هي الأوامر، فهذه الملاحظة ستساعدنا على تفهم لماذا يصدر منه سلوك العناد.
8- التحلي بالهدوء في التعامل مع عناده، لأن مقابلة العناد بعناد مثله أو بالصراخ يأتي بنتيجة عكسية، ويساعد الوالدين على ضبط انفعالهما والتعامل مع الطفل بطريقة هادئة:
- الاستعاذة بالله من الشيطان الرجيم.
- الإكثار من ذكر الله تعالى.
- أخذ نفس عميق عدة مرات.. والعد تنازليا من 10 إلى 1.
- تغير الوضع، من الوقوف إلى الجلوس، ومن الجلوس إلى الاتكاء، أو بالخروج من المكان.
- المسارعة إلى الوضوء.
9- عقد اتفاق معه في وقت يكون صافي وبعيد عن التوتر بينه وبين الوالدين يخص تنفيذ بعض الأمور من خلال اليوم كله دون تفاصيل كأن يقال له: "سوف تلعب وتشاهد البرامج التي تحبها لو نظمت حجرتك مرة كل يوم"، فيتعلم الإتفاق وتنفيذه، وهذا يساعد على التقليل من رفضه وعناده.
10- تغير موضوع عناد الطفل وشغله بشيء آخر إذا كان صغيرا، ومناقشته والتفاهم معه في مناخ من الود والحب إذا كان كبيرا.
11- استخدام أسلوب البدائل والخيارات، أي لا يطلب منه ما يريده الوالدين بشكل مباشر، كأن يقولا له: اشرب اللبن أو كل الأرز أو ارتدي القميص أو غير ذلك، لكن منحيه فرصة ليختار بين أمور عدة، كأن يقولا له: هل تريد شرب اللبن قبل الأكل أم بعده؟ هل تريد أكل الأرز في الطبق الأخضر أم الأحمر؟ هل تريد أن ترتدي القميص الأبيض أم اللبني، فهذه الخيارات تشعره بذاته، وأنه صاحب القرار، وبالتالي ستكون استجابته أفضل مما لو طلبا منه هذه الأمور بشكل مباشر.
12- امتداح استجابته، فعندما يستجيب الطفل لما يطلب منه، فمن المهم أن امتداحي هذه الإستجابة وشكره عليها، فهذا يدفعه ويشجعه على الإستجابة.
13- عدم الإستجابة لطلباته المصحوبة بالضغط (البكاء أو الغضب،.. إلخ)، لأن الإستجابة له في هذه الحالة سترسخ في نفسه أن العناد والإصرار على ما يريد وسيلة مناسبة وناجحة في تحقيق ما يريده.
14- تجنب وصف الطفل بأنه عنيد، لأن ذلك يؤكد لديه سلوك العناد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://kgtala23.alafdal.net
 
كيفية التعامل مع الطفل العنيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الطلائع الاسلامية التجريبية للغات :: استراحة رياض الأطفال :: موسوعة طفل الروضة-
انتقل الى: